التجريح على الشبكات الاجتماعية وتقديم الاعتذار

هذه تدوينة شخصية، منذ أسبوع كان هناك تريند رائج في مصر على تويتر يتحدّث عن المرتبات وانتقاد استغلال حاجة الناس للعمل واستعبادهم نظير مقابل بخس غير كريم ولا يوفّر أقل درجات الأمان المالي للموظّف، على أي حال شاركت في هذا التريند الرائج والذي استمر لأكثر من أسبوع تقريبًا، وقتها قمت بإعادة النشر لتغريدة ولكن تحتوي على وصف (حمار) ضمن محتوى التغريدة ورأي صاحبة التغريدة، إعادة التغريد تعني ضمنيًا أنك ربما تكون موافق ضمنيًا على ما كتب بتلك التغريدة، لذا غضب الزميل “أحمد عصام” من إعادة التغريد،

متابعة قراءة التجريح على الشبكات الاجتماعية وتقديم الاعتذار

فارقتنا الضحكة وداعًا أحمد المنسي

فقدت مساء الأمس الصديق الغالي والعزيز صاحب الضحكة النقية (أحمد المنسي)، نتيجة حادث سير أليم، تعرفنا على بعض عام ٢٠١٠ ضمن برنامج (سفراء عرب نت) وكان شابًا نشيطًا في عمله متقنًا له وكذلك دوره ومشاركته في المجتمع التقني في مصر، ولد أحمد في مدينة الإسكندرية وترعرع بها، وفي آخر ١٠ سنوات من حياته انتقل إلى العاصمة (القاهرة)، ساهم المنسي في تحسين وتطوير مشاريع صغيرة وشركات ناشئة في مصر عديدة. متابعة قراءة فارقتنا الضحكة وداعًا أحمد المنسي

الكراهية والهدر العاطفي

جرّب أن تفتح قناة فضائية متخصصة في الأغاني أو عرض الأفلام والمسلسلات العربية سوف تجد أن ٩٩٪ منها محتوى عاطفي عن الحب والمشاعر والخيانة والفراق إلخ، سوف تصاب بصدمة أن شاهدت فيلمًا أو مسلسلًا خالي من هذه السيناريوهات مثلًا، الأغاني وآه من الأغاني لن تخلوا أغنية من العواطف الجياّشة الغير واقعية بالمرّة أو حتى مقاربة للواقع عن فارس الأحلام وعن جوليت ملكة الأحاسيس، وآهات الحب والعشق تنتشر في كل مكان، حسنًا جرّب أن تنزل الشارع أن تذهب إلى عملك أو حتى للسوق ما رأيك في الواقع؟ نعم العكس صحيحًا تمامًا، الكراهية والحقد هم الأغلب، تلك الصدمات التي تصيب الشباب حين بداية نضوجهم نتاج لما صدّر لهم عبر سنوات نشأتهم من الطفولة حتى المراهقة وما بعد الدراسة الأساسية (الثانوية)، في عام 2012 كانت هناك مقالة قام بنشرها كاتب سعودي لا انساها أبدًا وبمحضّ الصدفة اليوم وجدتها في مجلد قديم على حاسوبي أنقلها لكم مع فيديو رائع من قناة مسامير قدّمت المقالة بشكل لطيف. متابعة قراءة الكراهية والهدر العاطفي

فضولي ومجلة ماجد

حين كنت مولعًا بالتكنولوجيا والتقنية وأتابع بشغف البرنامج التكنولوجي الوحيد الذي يُعرض على التلفزيون المصري (جراڤيك) على القناة الثانية الأرضية إن لم تخني الذاكرة في التسعينات، بالتوازي كنت مهتمًا بقراءة مجلة ماجد للأطفال، والسبب في ذلك هو أنني وجدت أحد أقربائي والده كان يعمل في دولة خليجية وكان لديه كراتين “صناديق ورقية” كاملة لأعداد من تلك المجلة وحين بدأت في تصفّح بعد الأعداد تشوقّت أكثر لمعرفة ما يوجد في الأعداد الجديدة، وكانت المعضلة إن سعر هذه المجلة هو جنيه ونصف، وهذا المبلغ بالنسبة لطفل من أسرة متواضعة أسبوعيًا ليس بالأمر الهّين في التسعينات.
متابعة قراءة فضولي ومجلة ماجد

متلازمة الكمالية Perfectionism وعجين الفلاّحة

هذه التدوينه إهداء لصديق يعرف نفسه جيدًا?، بل عدّة أصدقاء وسأعتبر نفسي منهم أيضًا، اليوم سوف أكتب عن متلازمة “الكمالية” وكيف تعاملت معها في آخر ٣ سنوات من عمري،  وهي حسب تعريف عدّة مصادر:
هي سمة شخصية تتسم بكفاح الفرد لبلوغ الكمال ووضع معايير عالية جدًا للأداء، يصحبها تقييمات نقدية مبالغة للذات ومخاوف من تقييمات الغير. والأفضل تصويرها على أنها صفة متعددة الأبعاد، حيث اتفق علماء النفس على اشتمالها على العديد من الجوانب الإيجابية والسلبية. وفي صورتها السيئة التكيّف، تدفع الكمالية الأفراد لمحاولة تحقيق المثالية التعجيزية، وقد تدفعهم كماليتهم التكيفيّة في بعض الأحيان إلى الوصول لأهدافهم. وفي النهاية، يستمدون الشعور بالسعادة من فعلهم هذا. وعندما لا يستطيع الكماليون بلوغ أهدافهم، كثيرًا ما تصيبهم الكآبة.
متابعة قراءة متلازمة الكمالية Perfectionism وعجين الفلاّحة

كمبيوتر صخر واللغة العربية

بالأمس أثناء مروري على تويتر لفت نظري تغريدة عن كمبيوتر صخر وكيف ساهم القائمين في الشركة على دعم اللغة العربية في البرمجيات وأنظمة التشغيل المختلفة، وأنهم كانوا ضمن النبتة الخاصة باللغة العربية في التقنيات والتكنولوجيا الحديثة التي نعمل عليها الآن RTL واليونكود ولوحة المفاتيح العربية وغيرها.

متابعة قراءة كمبيوتر صخر واللغة العربية

مصاصين الطاقة

منذ سنوات وأحاول التركيز على عدم هدر طاقتي في أمور غير نافعة وذات ضرر على المدى القريب والبعيد، ليس ذلك فحسب بل تجنّب أي شخص يقوم بإمتصاص طاقتي وسلبها، وما أكثرهم في مجتمعاتنا العربية، انتبهت في السنوات الماضية بأن طاقتنا محدودة في معظم الأشياء، ولا ينبغي أن نهدرها في أمور سلبية، لا أتحدّث هنا عن مثالية في وجود طاقة إيجابية باستمرار لكن أتحدّث عن مصاصي الطاقة الإيجابية الذين يؤثرون بالسلب قطعًا على حياتنا اليومية، وأحد أنواع مصاصي الطاقة متذمرون الشبكات الاجتماعية في الوقت الراهن، بالأمس أثناء تصفحّي لموقع قورا بالعربية صادفت إجابة رائعة عن مصاصين الطاقة وبعد أخذ الإذن من صاحب الإجابة لمشاركتها معكم في التدونية أحب أن أعرض لكم أبرزها ربما تكون حصنًا لك يومًا ما من أي مصاصّ طاقة لديك في صورة (بشر)…

متابعة قراءة مصاصين الطاقة

التجرّد والتبسيط Minimalism لماذا؟

منذ فترة قررنا بمناسبة إننا سننتقل إلى منزل آخر أنا وشريكتي إلى تطبيق مبدأ أو ثقافة التجرّد أو التبسيط\البساطة وبالإنجليزية Minimalism وخاصة بعد أن تابعت تجربة المدوّن السوري طريف هو وشريكته (تاء مربوطة) عن التبسيط في الحياة ،عامة هذا تعريف مختصر لهذا المصطلح من مجموعة (بساطة بالعربي – Arabic Minimalism) أعجبني وأحببت نقله إليكم قبل الخوض في تفاصيل التدوينة:
متابعة قراءة التجرّد والتبسيط Minimalism لماذا؟

لا تتبع شغفك ولا تتشّبث بأحلامك

كنت سابقًا مؤمن بأن إتباع الشغف والتمسّك بالأحلام صفة حميدة ينبغي على رائد الأعمال أو الشخص العصامي إن يطبقّهم في حياته العملية، ولكن الواقع يقول غير ذلك والحياة العملية تأتي دائمًا بما لا تشتهي السفن، في هذه التدوينة سوف أحاول بقدر المستطاع توضيح لماذا لا ينبغي علينا التمسّك بأحلامنا وتتبّع شغفنا.

متابعة قراءة لا تتبع شغفك ولا تتشّبث بأحلامك