أساسيات تصميم صفحة هبوط ناجحة Landing Page

أصبحت صحفات الهبوط في معظم المواقع الإلكترونية من أساسيات تحقيق ROI العائد على الاستثمار، وهذا يعني توجّه اهتمام أصحاب المواقع والمتاجر الإلكترونية إلى تطوير وتحسين صفحات الهبوط Landing Pages بشكل مستمر لمنتجاتهم أو خدماتهم وغيره، العديد من أصحاب الأعمال التجارية يطلقون (صفحات هبوط) بعد انهاء تصميمها ولكن لا تحقّق الأهداف المرجوة منها رغم وجود خطة تسويق رقمي وحميلات اعلانية، قد يُصاب الجميع بالإحباط ويحدث تشتّت بدون التركيز على الحلول التي يمكن بذلها في تصميم صفحة هبوط جديدة ناجحة وتحقّق أهدافها المرجوّة ومعدّل التحويلات، في هذه التدوينة سوف نستعرض معًا نصائح  وحيل متنوعة مختلفة متضمنة أمثلة واقعية لمواقع إلكترونية (صفحة الهبوط – landing page) فيها ناجحة وتحقق أهدافها والعائد على الاستثمار منها.

“لن تحصل على فرصة ثانية أبدًا لإحداث الانطباع الأول.”

على الرغم من أهمية جعل الناس يزورون موقعًا على الويب أمرًا مهمًا، فإن ما تريده الشركات حقًا هو تحويل حقيقي لهذه الزيارات، وبشكل أوضح كيفية تحويل هذه الزيارات إلى أرباح. أوبمعنى آخر ، يمكنك جذب الزوار إلى موقعك الذين يكونون مهتمين بدرجة كافية بمقترح القيمة الفريدة التي تقدمه شركتك للتسجيل والاشتراك والدفع ومن ثم تحديث البيانات والمشاركة مع الأصدقاء وتحقيق ولاء العملاء وهذا الأمر يكلّف الشركات عادّة الكثير من الموارد المالية والبشرية.

وفي تلك الحالة، فإن الهدف الأساسي لمصّممين (صفحة الهبوط – Landing page) هو جعلها عالية في معدّل التحويلات من خلال إحداث انطباع أول قوي يستمر ويدوم لدى المستخدم (زائر موقعنا) ويتخذ قرار بالشراء أو الإشتراك وحتى الدفع، ولدينا أقل من 7 ثوانٍ للقيام بهذا الأمر وهذا تحدي كبير على فريق التصميم UX/UI وأيضًا فريق الكتابة لتجربة المستخدم UXW والمسؤولين عن استراتيجية المحتوى في المشروع.


عند تطوير تجربة الزائر للصفحات المقصودة التي يتم تحويل الزيارات فيها إلى أرباح حقيقية للشركة أو التطبيق، فإنّ مصممي صفحة الهبوط landing page عادةً ما يتبعون طرقًا مختلفة في التصميم
استنادًا إلى مجموعة من الاعتبارات والمهام الرئيسية مثل:

  • فيجب عليهم أن يتعاملوا مع بيانات ومعلومات السوق المتوفرة والمستهدف التعامل معهم.
  • دراسة ومعرفة فئات الجمهور المستهدفة من صفحة الهبوط.
  • الوصول إلى (المعلومات اللازمة) لإغلاق التحويل المراد تحقيقه في الموقع\المنتج\التطبيق وغيره.
  • اختبار Testing صفحة الهبوط أكثر من مرّة وتحسينها باستمرار وعمل أكثر من نموذج ناجح.
  • تحسين ال UXW (الكتابة لتجربة المستخدم) باستمرار واعادة الاختبار للمحتوى المقدم للمستخدم في أكثر من نموذج.

وفيما يلي بعض الاستراتيجيات المبتكرة والناجحة لتحسين معدلات تحويل صفحة الهبوط لعام 2020.

معظمها مبنية على صفحات هبوط لمشاريع وشركات وتطبيقات ناجحة على الإنترنت عربية وأجنبية، وهذا لا يعني أن جميع تلك الاستراتيجيات تناسب عملك، فقط راجعها بعناية واختر ما يناسبك وطبقّه على المشروع المسؤول عنها ثم أخبرنا بتجربتك عبر التعليقات.


التركيز على الحل 👀

البيع للحصول على حياة أفضل
الشركات تقنع الناس بزيارة موقع الويب الخاص بهم من خلال جهود التسويق المختلفة. أولاً، يوضحون كيف يمكن لمنتجهم أو خدمتهم الفريدة أن تفيد العميل المحتمل. تحتاج الأسطر القليلة الأولى من صفحة الهبوط إلى إحداث وتر حساس يؤدي إلى حل محتمل لمشكلة الزائر، ويقرّر الشراء أو الإشتراك في الخدمة وحتى الدفع ويجب أن يحدث هذا كله في أقل من 7 ثوانٍ.

فعلى سبيل المثال، بدلاً من الحديث عن حجم قاعدة عملائها أو عدد المتعاقدين معهم، تخبر أكاديمية حسوب عن تفاصيل الدورة بكلمات مختصرة وكيف يمكن للدورة مساعدتهم في الحصول على مهارات جديدة. بشكل وطرق تعليمية صحيحة تلهم آفاق تصور كيف يمكن للهذه الدورة التعليمية تحسين حياتهم المهنية للأفضل. إنها عملية بيع رائعة.

صفحة هبوط تطوير تطبيقات الجوال باستخدام تقنيات الويب في أكاديمية حسوب
صفحة هبوط تطوير تطبيقات الجوال باستخدام تقنيات الويب في أكاديمية حسوب

تلميح هام💡: تساعد الألوان المتناسقة في التصميم لصفحة الهبوط، والشخص المبتسم حين نستخدم صور جاهزة، والنسخة المذهلة لتلك الصورة، والقيمة الفريدة للقيمة المضافة للمستخدم من خدمتك أو منتك، والاتصال الواضح بالحثّ على اتخاذ إجراء call-to-action وقرار (CTA) جميع الأشخاص على فهم ما تقدمّه تلك التحسينات على الفور خلال تلك ال ٧ ثوان فقط تذكر هذه المعلومة دائمًا أثناء عملك.


قدّم شهادات وآراء إيجابية من عملائك حول أفضلية منتجك أو خدماتك والحلول التي تقدّمها ⭐️

هناك طريقة أخرى لتحويل المستخدمين وهي تسليط الضوء على الشهادات والأراء الجيدة من عملائك الحاليون.

في أكاديمية حسوب لم يضعوا في الحسبان إضافة هذا التحديث ولا أدري ما السبب، فتساعد الشهادات في بيع التجربة ويمكن للزائرين في صفحة الهبوط استيعاب الاحتمالات بسهولة من حصولهم على الدورّة التدريبية، على أي حال أكاديمية حسوب معروفة دوراتها التعليمية بنجاحها رغم قلتها ويعتمدون على التجارب المفصلة مثل رأي ثمود وكتابته على مدونته الشخصية تدوينة بعنوان: رأيي في دورة حسوب لتطوير واجهات الإستخدام ولكن هل هذا كافي؟ في رأي لا ويحتاجون إلى وضع شهادات الطلاب الخريجين من هذه الدورات في صفحة الهبوط بمكانها الصحيح.

هذا مثال رائع من صفحة هبوط الموقع الإلكتروني لتطبيق اقرألي شاهد الصورة

صفحة هبوط الموقع الإلكتروني لتطبيق اقرألي
صفحة هبوط الموقع الإلكتروني لتطبيق اقرألي

تحدّث بلغة الزائر ولهجته عن خدماتك أو منتج 📣 

يعد تحقيق النغمة المناسبة للجمهور المناسب أمرًا حيويًا أيضًا.

من المهم أن تتوافق اللغة والتصميم المرئي للنغمة مع المشاعر التي يتم إيصالها لزوار صفحة الهبوط ، سواءً أكان ذلك شعورًا بالثقة أو يمزج بالمخاطر أو الود أو الجدية وغيره من النغمات التي تناسب زوارك.

تكييف وتطويع الرسالة للعملاء. سوف يحقّق أعلى النتائج في اتخاذ قرار الشراء أو الحجز والاشتراك واخذ اجراء مع زر ال CTA أو ال call-to-action .

صفحة الهبوط في موقع اطلب، والنغمة المخصصة لزوار الموقع المستهدفون
صفحة الهبوط في موقع اطلب، والنغمة المخصصة لزوار الموقع المستهدفون

لاحظ في هذا المثال من موقع (اطلب) لطلب الطعام في مصر الكلمات داخل محرك البحث، وذلك لأن الاستهداف الجمهور المصري والجميع يعرف معنى كلمة “معلم” وما تعنيه هنا.


حّث عملائك المحتملين على اتخاذ القرار 🎯

تقديم حل مشاكل الناس على الفور، هذه أهم نقطة يجب التركيز عليها في صفحة الهبوط 
وعلى المصمّمين أن يسألوا أنفسهم دائمًا أثناء عملهم على انشاء نسخ من صفحات الهبوط عن سبب زيارة هؤلاء الأشخاص للصفحة. حتي يدروكوا أنه لتحفيز التزام الزوار على اتخاذ قرار أو اجراء البيع أو الحجز والاشتراك حتى، هو التركيز على العمل الأساسي للعرض المقدّم من قبلنا والتركيز عليه بشكل أساسي بجانب النقاط المذكورة سابقًا، فعلى المصمّم إدارك وفهم سلوك الزائرين ومراعاة الألوان الخاصة بالتصميم التي تناسب الفئات المستهدفة من الجمهور بالاضافة إلى اختبار المحادثات النصية والتصميم ذاته مع مستخدمين حقيقين لاستمرارية تحسين صفحة الهبوط ومعدّل التحويل الذي تحققه الصفحة وجعل اتخاذ القرار الإيجابي من زوار صفحتك أمرًا بنسبة عالية سوف يتحقّق.


قدّم عرضًا لا يمكن رفضه أبدًا 👌

تقديم خصم
ما قد تقدمه صفحة الهبوط للزائرين هو أمرًا رائع – المشكلة أن هناك ملايين الشركات الأخرى تتنافس بالفعل على جذب انتباه العميل وتقدم نفس الأمر الرائع لهم إذن ماذا علينا أن نفعل.
قد تكون مشاركة عنوان (البريد الإلكتروني) مشكلة حساّسة بالنسبة لبعض الأشخاص، لذلك يحتاج مصممين صفحات الهبوط لجعلها تحقّق هذا الغرض من خلال عملهم بإتقان على تلك الخاصية. هذا هو السبب في أن العديد من الشركات تقدم للمتسوقين صفقة مغرية لمجرد تسليم عنوان بريدهم الإلكتروني مثلًا.

تلميح هام 💡: يؤدي تقديم خصم أو نسخة تجريبية مجانية أو شحن مجاني وكذلك أي هدية مجانية مقنعة إلى تحفيز الاشتراكات من العملاء المحتملين في القائمة البريدية.


تعليم وتثقيف الزوار بطرق هادفة 👩‍💻🧑‍💻

هناك طريقة أخرى لجمع عناوين (البريد الإلكتروني) وهي تقديم محتوى مجاني، مثل كتاب إلكتروني، في مقابل الحصول على عنوان البريد الخاص بالعميل المحتمل أو تقديم دراسة حالة بشكل مجاني مثلًا الأفكار كثيرة.


تقليل التشّتت 🧐

حافظ على نماذج الويب بسيطة
عند تصميم نماذج التسجيل أو الاشتراك ينبغي عليك كمصممّ تقليل التشتّت تمامًا الذي قد يحدث لزائر صفحة الهبوط وهذا أحد الأمور الهامة في هذه النقطة.

التشتّت للمستخدم المقصود به: هو أي شيء يمنع الناس من السير في مساراتهم الصحيحة في صفحة الهبوط ويخلق الارتباك ويتطلب الكثير من العمل من الزائر للوصول إلى مبتغاه. وقد يكون التصميم نفسه صمّم بشكل خاطئ. تحتوي أفضل نماذج التسجيل أو الاشتراك على رسائل مفيدة وتسميات واضحة، وتسهّل على الزائرين لصفحة الهبوط استيعاب المعلومات بسرعة وادخالها بسهولة.

نموذج التسجل في موقع Instapaper
نموذج التسجل في موقع Instapaper

في الصورة السابقة مثال لنموذج رائع في طريقة التسجيل على موقع Instapaper تستحق التجربة.


الجوال أولا 📱

لقد سمعنا ذلك مليون مرة: الجوال أولاً. ففي عام 2016 تجاوز استخدام الإنترنت من الجوال الأجهزة اللوحية وأجهزة سطح المكتب لأول مرّة.

يفضّل محرك بحث Google مواقع الويب الملائمة أكثر للجوّال، مما يعني أنه من المحتمل أن يشاهد الزوار لأول مرة صفحة الهبوط الخاصة بك على هواتفهم المحمولة. إذا لم يتم عرض صفحة الهبوط بنجاح ونموذج الاشتراك بشكل صحيح على الجوال، فمن المحتمل أن يفقد الموقع العديد من التحويلات المحتملة من صفحة الهبوط.

حتى اليوم لا يزال هناك الكثير من مواقع الويب العربية وصفحات الهبوط الخاصة بها غير ملائمة للجوال. في بعض الأحيان سيبدو موقع الإنترنت جيدًا على الجوال، لكن تصميم وأشكال الاشتراك تنقصه. وفي بعض الأحيان ، تكون الحقول والأزرار صغيرة جدًا أو اختار المصمّم طرق إدخال للمعلومات مرهقة لاستخدامها من الهاتف المحمول. كل تلك الأمور ينبغي على المصممين إداركها أثناء انشاء صفحات الهبوط.

نماذج الإشتراك والتسجيل في مواقع مختلفة
نماذج الإشتراك والتسجيل في مواقع مختلفة

نماذج التسجيل لصفحات الهبوط في الصورة السابقة نموذجية ومثالية فقد تم التركيز بخط كبير على العناصر الهامة وأيضًا إتاحة اظهار كلمة المرور المكتوبة لأن الأخطاء الاملائية من الموبايل في الغالب تكون كثيرة بسبب خاصة اللمس، ما سبق يجعل صفحات الهبوط لا تخسر أي عميل محتمل.


لا تطلب الكثير من المعلومات ✍️

اطلب الحد الأدنى فقط من المعلومات
يجب على جميع مصممين صفحات الهبوط مراعاة: ما هو الحد الأدنى من المعلومات التي تحتاجها صفحة الهبوط لبدء تحقيق أرباح من العملاء وتحويلاتهم من خلال صناعة عدّة نسخ لصفحة الهبوط وتجربة أكثر من نموذج واعتماد الأسرع والأكثر استجابة مع الزائر؟
إذا بدا الانطباع الأول للزائر أثناء طلب معلومات التسجيل كأنه استجواب طويل، فمن المرجّح أن لا تتم عملية التحويل المحتملة بسرعة أو بشكل نهائي من العميل. حتى إذا تم وضع علامة على بعض الحقول أنها اختيارية، طلب الكثير من المعلومات سيعطي للزائرين انطباعًا بأن خصوصيتهم غير محترمة في هذه الصفحة.

صفحة إنشاء حساب جديد في شركة حسوب
صفحة إنشاء حساب جديد في شركة حسوب

لاحظ الصورة والمثال السابق لإنشاء حساب جديد في صفحة خدمات شركة حسوب بالكامل، المعلومات المطلوبة بسيطة فقط اسمك الأول واسم العائلة وبريدك الإلكتروني وكلمة المرور والموافقة على شروط الاستخدام وبيان الخصوصية، أعتقد أن ٧ ثواني سوف تكفي لإتخاذ قرار اجراء هذه الخطوة وتحقيق (CTA) الـ call-to-action لوظيفته وهدفه في الصفحة.


بدء محادثة العميل الآن 🤗

اختفاء واجهة المستخدم التقليدية لصفحات الهبوط في السنوات الماضية مع اختفاء الأزرار والروابط في التصميمات تدريجيًا خلف أحد أنماط التفاعل الأكثر بديهية وطبيعية للزائر- وهي اجراء المحادثات السريعة مع المستخدمين من خلال تطبيقات الشات بوت Chatbot.

أصبحت شعبية تطبيقات الـ Chatbots واجراء المحادثات من خلالها الأكثر رواجًا واستخدامًا على مواقع الإنترنت والتجارة الإلكترونية هذه الأيام. وفقًا لـ Gartner، ستعمل الـ Chatbots على تشغيل 85٪ من جميع تفاعلات خدمة العملاء بحلول عام 2020. وفي أغلب  الحالات، تخفّض تطبيقات الـ Chatbots من التكلفة لكل زائر (CPLs) لصفحة الهبوط بنسبة 48٪ ومن المحتمل أن تتضاعف معدلات تحويل العميل المحتمل من خلال دفع مشاركة العملاء لبدء محادثة وحثّهم على اتخاذ قرارت الشراء أو الإشتراك بجمل وعبارات تحفيزية، وتحويله إلى موظف مبيعات حقيقي أن احتاج الأمر لذلك.

تطبيق الشات بوت في موقع الرياض لتصميم المواقع
تطبيق الشات بوت في موقع الرياض لتصميم المواقع

هذا الشات بوت أعجبني في موقع الرياض لتصميم المواقع على الإنترنت، في البداية أرسل لي رسالة جاهزة وبعدها تحولت لرسالة من شخص حقيقي من فريق المبيعات في انتظار بدء محادثة معه لإتمام الـ CTA واتخاذ قرار الشراء.


وأخيرًا تضمين فيديو قصير 📹

عن عرض المشكلة والحل الذي تقدمّه

نسبة مشاهدة الفيديو على شبكة الإنترنت أصبحت من المحتوى الأكثر تدوالًا ومشاركة والأكثر مشاهدة الآن

يمكنك انتاج فيديو جرافيك أو موشن جرافيك حسب الأنسب لمنتج أو خدمتك ويتم تصميم سكريبت مناسب يحتوي على قصة قصيرة جدًا تطرح المشكلة الملحة والتي تقدمون لها حلولًا أو حلًا جذريًا وطريقة تطبيق هذا الحل في خطوات بسيطة، مع زر في مكان واضح خاص بالـ CTA بعد الانتهاء من مشاهدة هذا الفيديو.


كيف نصممّ صفحة هبوط عالية التحويل وتحقّق أهدافها؟
هناك الملايين من المواقع والمتاجر الإلكترونية التي تتنافس معك في جذب انتباه الناس والزوار إلى صفحة منتجك أو خدمتك، وكما تمت مناقشته في الأعلى، لا يتوفر للمصممّين سوى بضع ثوانٍ فقط لإقناع الزائرين بالتسجيل في منتج أو خدمة ما. يحتاج مصمميّن صفحة الهبوط إلى التفكير بشكل استراتيجي حول كيفية ووقت دعوة المستخدمين للاشتراك ومتى يتم حثّهم على التسجيل أوالشراء، وكذلك المعلومات التي يتم طلبها من المستخدم، وفي أي مرحلة تتم أثناء رحلة العميل.

يهتم الناس بالمنتج أو الخدمة من خلال الاستكشاف والمشاركة التي تدفعهم في نهاية المطاف إلى التسجيل والاشتراك أو الشراء. ولتصميم صفحات هبوط تحقّق تحويلات، من الأفضل جعل الموقع الإلكتروني جذابًا وبسيط، وعملية التسجيل خالية من التشتّت وتحتوي على عناصر صور جميلة أو جمل وكلمات تثير البهجة.
وباتباع أفضل الممارسات لتحقيق التحويلات من صفحات الهبوط واختبارها أكثر من مرة في عديد من النماذج، يمكن للمصممّين تطوير صفحات هبوط عالية في تحقيق عملية التحويل وستجلب المزيد من العملاء والعملاء المحتملين أيضًا مما يزيد العائد على الاستثمار في النهاية وهذا هو المطلوب.

تلميحات هامة💡 قبل إنهائك للقراءة وبعد عدّة تجارب في أكثر من مشروع تقني شخصيًا أنصحّك بالآتي:
وظّف أفراد لمشروعك التجاري في الاختصاصات التالية:

  • مختص في الكتابة لتجربة المستخدم UX Writer.
  • ومختص صناعة وتصميم استراتيجية المحتوى.
  • وصناّع التسويق بالمحتوى.
    هذا استثمار أفضل وأكثر تأثيرًا في انشاء صفحة هبوط Landing Page ناجحة، فالأمر ليس بسيطًا كما يعتقد البعض، ويحتاج إلى تخطيط وتنفيذ واختبار ومن ثم اعتماد نماذج الصفحات الناجحة في اجراء التحويلات من كافة أفراد فرق العمل السابقة.


هذه التدوينة ضمن تصنيفات جديدة قمت باطلاقها عن : UX Design 🖼 – تصميم تجربة المستخدم وتصنيف آخر هو التسويق الرقمي 🤓.

🔗 روابط:

هذا كل شيء!
مصدر الصورة

نُشرت بواسطة

MidooDj

من كوكب الصعيد، مدوّن حرّ، مهتم بالتسويق الرقمي، وريادة الأعمال، والعمل عن بُعد، والدراجات الهوائية، عايزه صبر! 

3 تعليقات على “أساسيات تصميم صفحة هبوط ناجحة Landing Page”

  1. مقال رائع جدا.. أشكرك على هذه النوعية من المقالات غير المتوفرة عربيا..

    هل يوجد نصائح محددة لمن يسوّق لنفسه عاملا حرا (freelancer) أو صاحب مهنة معينة (مبرمج، مصمم، مترجم إلخ)؟

    1. شكرًا لتعليقك صديقي واثق، وأتمنى لك كل التوفيق، بخصوص نصائح تعزيز الهوية الشخصية الرقمية وتحسينها كعامل مستّقل تحتاج إلى تدوينة وليس تعليقًا
      لذلك سوف أكتب قريبًا بعض النصائح التي تساعد المستقليّن أو أصحاب المهن على الحصول على فرص عمل جيدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *