قابلية الاستخدام، الإتاحة وسهولة الوصول لذوي الإعاقة – مساندة التكنولوجيا

اليوم نستعرض موضوع يتعلّق بذوي الإعاقة البصرية والسمعية وأيضًا الحركية، وتحديدًا لأصحاب المواقع الإلكترونية وتطبيقات الموبايل، وللأشخاص ذوي الإعاقة المختلفة كذلك، وأعتقد أنه موضوع مهم جدًا فقد  تناقشت في وقت سابق مع دكتورة سهير عبد الحفيظ على تويتر عن أي مصادر هامة في تمكين ذوي الإعاقة المختلفة تقنيًا وتكنولوجيًا على الإنترنت وأيضًا في استخدام الكمبيوتر والهاتف بطريقة سلسة وسهلة تراعي ظروفهم الخاصة، ولم تتأخر في مساعدتي في هذا الموضوع وقامت مشكورة بإرسال ملفّ هام لهذا الأمر سوف انشر أهدافه وروابط تحميل له. متابعة قراءة قابلية الاستخدام، الإتاحة وسهولة الوصول لذوي الإعاقة – مساندة التكنولوجيا

ورشة عمل الكتابة لتجربة المستخدم UX Writing 101

قدّمت في بداية هذا الأسبوع ورشة عمل وتدريب مع شباب سوري وعربي واعدين ومدخل عن الكتابة لتجربة المستخدم
UX Writing 101 Workshop وتشّرفت بالتعرّف عليهم وعلى اختصاصتهم المهنية الحالية، وكانت هذه تجربتي الأولى في تقديم ورشة وتدريب عن بُعد (أونلاين) فكل الورش والتدريبات والمداخل السابقة التي قدّمتها كانت على أرض الواقع في قاعات ومراكز تدريب مختلفة ومساحات عمل مشتركة. متابعة قراءة ورشة عمل الكتابة لتجربة المستخدم UX Writing 101

أساسيات تصميم صفحة هبوط ناجحة Landing Page

أصبحت صحفات الهبوط في معظم المواقع الإلكترونية من أساسيات تحقيق ROI العائد على الاستثمار، وهذا يعني توجّه اهتمام أصحاب المواقع والمتاجر الإلكترونية إلى تطوير وتحسين صفحات الهبوط Landing Pages بشكل مستمر لمنتجاتهم أو خدماتهم وغيره، العديد من أصحاب الأعمال التجارية يطلقون (صفحات هبوط) بعد انهاء تصميمها ولكن لا تحقّق الأهداف المرجوة منها رغم وجود خطة تسويق رقمي وحميلات اعلانية، قد يُصاب الجميع بالإحباط ويحدث تشتّت بدون التركيز على الحلول التي يمكن بذلها في تصميم صفحة هبوط جديدة ناجحة وتحقّق أهدافها المرجوّة ومعدّل التحويلات، في هذه التدوينة سوف نستعرض معًا نصائح  وحيل متنوعة مختلفة متضمنة أمثلة واقعية لمواقع إلكترونية (صفحة الهبوط – landing page) فيها ناجحة وتحقق أهدافها والعائد على الاستثمار منها.

متابعة قراءة أساسيات تصميم صفحة هبوط ناجحة Landing Page

اختبار المحتوى في الكتابة لتجربة المستخدم UX Writing

اختبار المحتوى المقدّم للمستخدم، سوف نكمل معًا في هذه التدوينة ما بدأنا الكتابة عنه في مجال وتخصّص الكتابة لتجربة المستخدم – UX writing🎨، عن اختبار المحتوى وتحسينه A/B Testing، يعمل فريق العمل بجدية لإنشاء المنتج وإطلاقه، تطوير وتحسين المنتج أمرًا ليس سهلًا كما تتوقّع فحين يأتي اليوم الذي يقول فيه فريق العمل (لقد فعلناها!) وينتهي الأمر ودور الفريق، ولكن هنا سوف تحدث مشكلة، فإطلاق المنتج يعني أنّ العمل بدأ بجدية الآن ولم ينتهي بعد!، وعلينا أن نتكاتف سويًا كفريق عمل لإنهاء المنتج فعليًا، لأنه حين يتم إطلاق المنتج للجمهور يجب علينا اختباره وتحسينه باستمرار، وتحسين المنتج هو عملية مستمرة ولا ولن تنتهي. متابعة قراءة اختبار المحتوى في الكتابة لتجربة المستخدم UX Writing

مهارات يحتاجها صانع المحتوى ليصبح UX Writer كاتب لتجربة المستخدم

وصلتني بعض التعليقات والرسائل واسئلة عن تخصّص (الكتابة لتجربة المستخدم UX Writing)
وهي اختصار لـ User Experience Writing وكانت معظمها التساؤلات من صانعين محتوى أو مصممّين واجهات المستخدم وغيرهم عن المهارات “الإضافية” الأساسية التي يحتاجون إلى معرفتها واكتسابها حتى تؤهلهم ليكونوا كتّاب لتجربة المستخدم UX Writers، وأعتقد أنّ أم التخصّص سوف يكون أسهل على (صانعي المحتوى) نظرًا لمهاراتهم الرئيسية الجيدة (الكتابة) وأيضًا الدقّة في اختيار المصطلحات والكلمات وأيضًا العبارات المناسبة فيما يقدمونه من محتوى رقمي، سوف أحاول من خلال تجربتي كتابة بعض المهارات الأساسية والتي أعتقد أنها مهمة في مرحلة بدايات التخصص، وسوف تساعد على المدى البعيد في مسارك المهنى أن تحقق نتائج جيدة كـ كاتب لتجربة المستخدم UX Writer. متابعة قراءة مهارات يحتاجها صانع المحتوى ليصبح UX Writer كاتب لتجربة المستخدم