الكراهية والهدر العاطفي

جرّب أن تفتح قناة فضائية متخصصة في الأغاني أو عرض الأفلام والمسلسلات العربية سوف تجد أن ٩٩٪ منها محتوى عاطفي عن الحب والمشاعر والخيانة والفراق إلخ، سوف تصاب بصدمة أن شاهدت فيلمًا أو مسلسلًا خالي من هذه السيناريوهات مثلًا، الأغاني وآه من الأغاني لن تخلوا أغنية من العواطف الجياّشة الغير واقعية بالمرّة أو حتى مقاربة للواقع عن فارس الأحلام وعن جوليت ملكة الأحاسيس، وآهات الحب والعشق تنتشر في كل مكان، حسنًا جرّب أن تنزل الشارع أن تذهب إلى عملك أو حتى للسوق ما رأيك في الواقع؟ نعم العكس صحيحًا تمامًا، الكراهية والحقد هم الأغلب، تلك الصدمات التي تصيب الشباب حين بداية نضوجهم نتاج لما صدّر لهم عبر سنوات نشأتهم من الطفولة حتى المراهقة وما بعد الدراسة الأساسية (الثانوية)، في عام 2012 كانت هناك مقالة قام بنشرها كاتب سعودي لا انساها أبدًا وبمحضّ الصدفة اليوم وجدتها في مجلد قديم على حاسوبي أنقلها لكم مع فيديو رائع من قناة مسامير قدّمت المقالة بشكل لطيف. متابعة قراءة الكراهية والهدر العاطفي