Eliza أوّل ChatBOT 🤖 بوت محادثة في التاريخ

Eliza أوّل ChatBOT 🤖 بوت محادثة في التاريخ

بداية هذه أول تدوينة لي عن الشات بوت ChatBOT بوت المحادثة بالعربية وسيلحقها تدوينات أخرى بالتدريج لتكون مرجع لكل من يريد التعرّف على هذه التقنية وكيف يتخصّص في هذا المجال وينتج ChatBOT فعّال لعمله التجاري أو حتى في عمله، قريبًا سوف أقوم أيضًا ببدء دورة تدريبية عن الـ ChatBOT بعد أن قدّمت دورة في الكتابة لتجربة المستخدم UX Writing المتقدّمة بالعربية على منصّة تعلّم الكتابة لتجربة المستخدم بالعربية، لذا اترك ما في يدك الآن وركّز معي في Eliza أوّل ChatBOT بوت محادثة في التاريخ .

تعريف: بوت المحادثة  ChatBOT الشات بوت

عبارة عن برنامج يمكنه إجراء محادثة نصية مع العملاء، والرد على الأسئلة، وتلقي التعليمات، وحل مشكلات الدعم، وغيرها من المهام كما لو كان موظفًا في خدمة العملاء.

 تعتمد بعض بوتات أو روبوتات المحادثة على نماذج محددة من (كتابة المحتوى) الذي يُتوقع أن يقوله العميل، كما تستخدم بعض بوتات المحادثة الأخرى تقنية برمجية تسمى:
معالجة اللغة الطبيعية (Natural language processing – NLP) وهو نوع من الذكاء الاصطناعي “AI”، حيث يتم برمجتها على فهم ما يكتبه العملاء بالفعل، البعض الآخر من البوتات هو مزيج من النوعين معًا.

تجمع العديد من بوتات المحادثة بين النصوص والأزرار وبعض عناصر واجهة المستخدم (UI) الأخرى لتوفير اختصارات مرئية قابلة للنقر ولكتابة النص.


يعود تاريخ بوت المحادثة CHatBOT 🤖 إلى عام 1966 حيث تم في مختبر الذكاء الاصطناعي بمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا MIT وبواسطة جوزيف وايزنباوم ابتكار وصناعة أول بوت محادثة في التاريخ باسم إليزا Eliza

تم إنشاؤه لإثبات (سطحية) الاتصال بين البشر والآلات، قامت إليزا الشات بوت بمحاكاة المحادثة باستخدام منهجية “مطابقة الأنماط” والاستبدال والتي أعطت المستخدمين وهمًا بالفهم من جانب برنامج الشات بوت، ولكن لم يكن لديهم إطار عمل مضمّن لوضع الأحداث في سياقها.

تم توفير التوجيهات والتعليمات حول كيفية التفاعل من خلال البرامج النصية (السيناريوهات) والتي تمت كتابتها في الأصل بلغة MAD-Slip، والتي سمحت لبرنامج شات بوت ELIZA بمعالجة مدخلات المستخدم والاندماج والتفاعل في الخطاب باتباع قواعد وتوجيهات النص وتعليماته.

من الممتع حقًا أن برنامج الشات بوت إليزا يمكنك تجربته من هنا


أصبحت برامج بوت المحادثة في السنوات الماضية غاية في الأهمية بسبب انتشار الإنترنت في العالم وزيادة عدد المواقع الإلكترونية والتي تقدّم خدمات أو تبيع منتجات وحتى مواقع المؤسسات والمواقع الحكومية، وإذا كانت زيارات بعض المواقع تتخطى الـ 100,000 زائر يوميًا فمن سابع المستحيلات توفير موارد بشرية تقوم بالردّ على كل أسئلة أو استفسارات جزء من الزوار لهذا الموقع، وهنا يأتي دور بوت المحادثة الآلي ChatBOT الهام جدًا في بدء محادثة مع الزائر والرد على أسئلته ومساعدته في حل مشكلة تواجهه في الموقع أو خدمة يحاول حجزها أو منتج قام بشرائه وغيره.

ولكن بوت المحادثة يمكن أن يصبح كارثة إن تمت برمجته وتصميم المحادثات فيه من غير المتخصّصين وهذا يحدث ونراه كثيرًا في بعض المواقع العربية الكبيرة، والتي للاسف الشديد تهدر عملاء محتملين وعملاء بالفعل نتيجة تصميم محادثات فاشلة وغير فعّالة مع المستخدم\الزائر ولا تقدّم له المساعدة المرجوّة.


بعد فترة انتشار الإنترنت والمواقع الإلكترونية وانتهاء عصر المنتديات، أتى عصر شبكات التواصل الاجتماعي وضجيجه الذي لا ينتهي مثل فيس بوك أو تويتر وغيرهم، وتحتّم على هذه المواقع توفير أدوات لأصحاب الأعمال التجارية تمكنهم من بناء بوت المحادثة الخاص بهم ولكن بامكانيات محدودة، وإذا كنت ترغب في إمكانيات وميزات أكثر اذن عليك بالدفع، لتوفير ما سبق.

هناك أيضًا خدمات مخصّصة لمواقع إلكترونية تقدّم حاليًا خدمة (بوت المحادثة ChatBOT) لأصحاب الأعمال التجارية، ولكن قلما نجد بوت محادثة فعّال ويساعد بالمستخدم بالفعل على حلّ مشاكله أو الرد على أسئلته واستفساراته.


في هذه السلسلة من التدوينات سوف أحاول جاهدًا شرح كل ما يتعلق ببناء بوت محادثة ناجح وفعّال للمستخدمين وما هي أهم وأبرز الأدوات لبناء وتصميم محادثات ذات قيمة مع المستخدم وغيره.

إذا كنت كاتب وصانع محتوى أو كاتب لتجربة المستخدم ومصّمم محتوى فأدعوك إلى متابعة التدوينات القادمة والتي ستفيدك في مسارك المهني.

هذا كل شيء.

نُشرت بواسطة

MidooDj

من كوكب الصعيد، مدوّن حرّ، مهتم بالتسويق الرقمي، وريادة الأعمال، والعمل عن بُعد، والدراجات الهوائية، عايزه صبر! 

تعليقان (2) على “Eliza أوّل ChatBOT 🤖 بوت محادثة في التاريخ”

  1. شكرًا لك على هذه المقدمة الرائعة، أعجبني حقًا المحتوى وفي انتظار التدوينات القادمة عن الشات بوت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *